- الأهالي - https://www.hashd-ahali.org/main/weekly -

اسعار المواد الغذائية سترتفع ما بين ٥ ـ ١٠٪

الاهالي ـ أكد موظفون رسميون ان اسعار المواد الغذائية سترتفع بنسبة ما بين ٥ ـ ١٠٪ وأقرت مؤسسات اردنية بأن التداعيات المتعلقة بارتفاع الاسعار تهدد القطاعات الانتاجية والخدمية على السواء وأشارت الى احتمال ازمة حقيقية في مياه الشرب.
جاء ذلك في تصريحات أصر فيها موظفون رسميون بان الاسعار ارتفعت او يمكنها ان ترتفع وهو ما حذرت منه غرفة تجارة عمان طوال الوقت وعلى مدار اسابيع مطالبة بإجراء حوار على اساس الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتجنب ازمتين في الطريق الاولى هما ازمة ارتفاع الاسعار بسبب ارتفاع كلفة الشحن والثانية مواجهة اي شح محتمل في المواد الغذائية والتجهيز جيدا لملف الامن الغذائي.
في التصريح الثاني الصادر عن موظف رفيع في سلطة المياه تحذير من ان موسم الشتاء الماضي زاد قليلا مخزون السدود لكن المخزون المخصص لمياه الشرب تحديدا يعاني من نقص كبير على مستوى المملكة.
ينذر ذلك بصيف قد يحصل فيه احتياج شديد لمياه الشرب او المياه الصالحة للاستعمال البشري.
واثار هذا التصريح بصورة خاصة الخبير الاقتصادي موسى الساكت مطالبا الحكومة بإجراءات سريعة وفعالة وطارئة لمواجهة هذا النقص والعودة لمسار يضمن للأردنيين الحد المطلوب من مياه الشرب تجنبا لحصول ازمة.
استغرب الساكت ضمنيا من وجود تصريحات من هذا النوع دون إجراءات سريعة.
ولم تعرف بعد الاجراءات التي يمكن ان تتخذ وبصور طارئة لضمان عدم حصول ازمة نقص مياه حادة في الاردن الصيف المقبل خصوصا وان سعة تخزين السدود لم تتجاوز ربع السعة المطلوبة بالرغم من الموسم المطري الجيد.
ولا توضح او تشرح وزارة المياه للرأي العام تفاصيل وحيثيات وبيانات كافية لوضع الاردنيين بصورة وضعهم في مجال الامن المائي خلال الصيف المقبل والذي يتوقعه بعض الخبراء صيفا لاهبا بسبب حصول نقص محتمل في مياه الشرب فيما لا تعلق الحكومة رسميا لا على الحديث عن نقص مياه الشرب او ضعف في مخزونها ولا عن الحديث المتعلق باحتمال ارتفاع اسعار المواد الغذائية خلال اسابيع قليلة مقبلة