- الأهالي - https://www.hashd-ahali.org/main/weekly -

تواصل الارتفاع في العجز التجاري

الاهالي – ارتفع رقم العجز في ميزان الأردن التجاري من “٣٠٤٧” مليون دينار خلال النصف الأول من السنة السابقة سنة ٢٠٢٠ الى عجز بقيمة (٢٧٩٧) مليون دينار خلال النصف الاول المقابل من العام الحالي سنة ٢٠٢١، وبارتفاع كبير بلغ (٧٥٠) مليون دينار، وبنسبة ارتفاع عالية بحدود “٢٤،٦٪”.
مكونات العجز في نصف سنة ٢٠٢٠
تحقق العجز في ميزان الاردن التجاري البالغ (٣٠٤٧) مليون دينار خلال النصف الاول من سنة ٢٠٢٠ كمحصلة للفرق بين قيمة مستوردات خلالها بقيمة (٥٥٧١) مليون دينار مطروحاً فيها قيمة صادرات كلية بقيمة (٢٥٢٤) مليون دينار.
مكونات العجز في نصف سنة ٢٠٢١
تحقق العجز في ميزان الاردن التجاري البالغ (٣٧٩٧) مليون دينار خلال النصف الاول من هذا العام سنة ٢٠٢١ كمحصلة لقيمة مستوردات خلالها بحدود (٦٨١٥) مليون دينار مطروحاً منها قيمة صادرات كلية تحققت بقيمة (٣٠١٨) مليون دينار.
زيادة قيمة الصادرات في الفترتين
ارتفع رقم الصادرات الكلية من (٢٥٢٤) مليون دينار متحققة في النصف الاول من سنة ٢٠٢٠ الى (٣٠١٨) مليون دينار قيمة صادرات كلية متحققة في نصف السنة الحالية سنة ٢٠٢١، وبارتفاع (٤٩٤) مليون دينار وبنسبة ارتفاع “١٩،٦٪”.
توزيع قيمة الصادرات بين وطنية
ومعاد تصديرها
خلال النصف الأول من هذا العام سنة ٢٠٢١ توزعت الصادرات الكلية البالغة (٣٠١٨) بين صادرات وطنية ؛لسلع ومنتجات محلية” بقيمة (٢٧٢٣) مليون دينار وبين سلع معاد تصديرها بقيمة (٢٩٥) مليون دينار.
فيما توزعت الصادرات الكلية خلال النصف الاول من سنة ٢٠٢٠ البالغة (٢٥٢٤) مليون دينار بين صادرات وطنية بقيمة (٢٢١٢) مليون دينار، وبين سلع معاد تصديرها بقيمة ( ٣١٢) مليون دينار.
زيادة قيمة المستوردات في الفترتين
ارتفعت قيمة المستوردات من (٥٥٧١) مليون دينار متحققة خلال النصف الاول من السنة السابقة سنة ٢٠٢٠ الى (٦٨١٥) مليون دينار متحققة خلال نفس الفترة من سنة ٢٠٢١ الحالية وبزيادة “١٢٤٤” مليون دينار، وبنسبة ارتفاع “٢٢،٣٪”.
رقم المستوردات في نصف سنة ٢٠٢١ تضمن قيمة مستوردات النفط الخام والمشتقات النفطية التي بلغت قيمتها “٧٢٩” مليون دينار، ويخشى ارتقاع قيمتها في فترات لاحقة او على الأقل خلال النصف الثاني من هذا العام اذا استمر الاتجاه التصاعدي الاحتكاري لأسعار النفط الخم المستورد.
نسبة تغطية الصادرات الكلية للمستوردات
انخفضت هذه النسبة من (٤٥،٣٪) تحققت خلال النصف الأول من سنة ٢٠٢٠ الى (٤٤،٣٪) تحققت خلال نفس الفترة من السنة الحالية سنة ٢٠٢١، وبتراجع (١٪) واحد في الماية.
من جانب آخر تبلور ارتفاع قياسي في قيمة الصادرات الوطنية من حوالي (٤٥٩) مليون دينار تحققت خلال شهر حزيران لسنة ٢٠٢٠ لوحده الى (٥٨٠) مليون دينار تحققت خلال نفس الشهر حزيران من هذا العام سنة ٢٠٢١، وبزيادة واضحة بلغت (١٢١) مليون دينار وبنسبة ارتفاع “٢٦،٣٪”، وهذه القفزة التصديرية تركزت في معظمها في صادرات الفوسفات والأدوية والألبسة والمنتجات الغذائية والزراعية بشقيها النباتي والحيواني.
زيادة عالية في مواد مستوردة
١ ـ العربات والدراجات وأجزائها
قفزت قيمة العربات والدراجات وأجزائها المستوردة حوالي (٣٢٨) مليون دينار مستوردة خلال الأشهر الستة الاولى من السنة السابقة سنة ٢٠٢٠ الى حوالي (٤٧٥) مليون دينار مستوردة خلال نفس الفترة (ستة اشهر اولى) من سنة ٢٠٢٠، وبارتفاع قياسي بلغ (١٤٧) مليون دينار وبنسبة زيادة (٤٥٪) تعكس في جوهرها اختلالاً اقتصادياً واجتماعياً.
إضافة الى ما سبق شكل استيراد (العربات) واجزائها ما نسبته (٦٪) ستة في الماية من اجمالي رقم المستودات في النصف الأول من سنة ٢٠٢٠ فيما شكلت مستورداتها في النصف الاول من هذا العام سنة ٢٠٢١ ما نسبته (٧٪) من قيمة اجمالي المستوردات البالغة (٦٨١٦) مليون دينار في النصف الاول من هذا العام (٤٧٥ مليون من (٦٨١٦) مليون دينار = ٧٪ سبعة في الماية.
زيادة عالية في مواد وطنية مصدرة
تركزت هذه في ارتفاع ما تم تصديره من الأسمدة التي قفزت من (١٧٠) مليون دينار مصدرة في النصف الأول من سنة ٢٠٢٠ الى (٣٤٣) مليون دينار مصدرة في النصف الاول من هذا العام سنة ٢٠٢١ وبارتفاع بحدود (١٧٣) مليون دينار وبنسبة ارتفاع (١٠٢٪)، وارتفاع صادرات الفوسفات من (١١٩) الى (١٤٧) مليون في فترة المقارنة وبارتفاع (٢٨) مليون دينار وبنسبة ارتفاع ٢٣٪.