- الأهالي - https://www.hashd-ahali.org/main/weekly -

بيان صادر عن تجمع الهيئات المقدسية في عمان تجريف مقبرة اليوسفية جريمة بشعة تستحق “العقاب الاممي”!

الاهالي – اصدر تجمع الهيئات المقدسية في عمان بيانا ادان فيه أعمال الهدم والتجريف التي تقوم بها جرافات الاحتلال في المقبرة اليوسفية المقدسية التي تضم رفاة شهداء الجيش الاردني الذين استشهدوا دفاعا عن القدس  عام 1967 وجاء  في البيان:
لقد ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين بفيديو مصور لسيدة مقدسية وهي تحتضن قبر ابنها في المقبرة اليوسفية، قرب باب الأسباط شرقي البلدة القديمة في القدس المحتلة، وقد اظهرت المشاهد المصوَّرة أم علاء نبابتة وهي تُلقي بنفسها على قبر ولدها وهي تردد:”علاء يمّا مش رايح أقوم واتركك”…فهاجمها رجال الشرطة والمجندات وحرس الحدود، وجرافات الهدم والاقتلاع تحيط بها مستنفرة بانيابها الحادة لتقتنص فرصة الهدم والتجريف والتمهيد لبناء حدائق توراتية على حد زعمهم…..!، وواصلت احتضان القبر لدى محاولة جرافات الاحتلال إهالة التراب عليه في إطار عمليات حَفْر اجرامية تُجريها في المكان، علما بأن الشابّ المقدسي علاء نبابتة تُوُفِّي قبل 4 سنوات، وهو في الثلاثين من عمره، نتيجة سكتة قلبية حادة جرّاء حزنه الشديد على استشهاد أخيه بهاء نبابتة. 
وقالت الهيئات المقدسية في بيانها: ان ما تقترفه سلطات الاحتلال في مقبرة اليوسفية المقدسية منذ ايام هو جريمة بشعة تستحق العقاب ولكن مع الاسف ليس هناك من ينفذ العقاب-حاليا،   فذلك المشهد الذي تابعناه على وسائل الاتصال الاجتماعي مرعب ويفترض ان تهتز له كل الضمائر الحية..!
واكدت الهيئات المقدسية على ان ما يجري هو انتهاك صارخ متواصل لكافة المواثيق و القرارات الدولية!….
  وتساءلت: لماذا تتمادى وتعربد”اسرائيل” على هذا النحو مع فلسطين وشعبها ونسائها واطفالها وتاريخها وتراثها وحقوقها …؟!
– اين فلسطين من المواثيق والقوانين والاعراف والاخلاق الدولية والبشرية..؟
— اين المجتمع الدولي.. واين الأمم المتحدة.. واين مجلس الامن الدولي من المجازر الجماعية وجرائم الحرب الصهيونية المروعة المنفلتة بلا كوابح ضد نساء واطفال وشيوخ فلسطين..؟!
— اين المحكمة الدولية لمحاكمة مجرمي الحرب وجنرالات الاجرام في الدولة الصهيونية..؟!
تجمع الهييئات المقدسية:
• جمعية يوم القدس
• منتدى بيت المقدس
• جمعية حماية القدس الشريف
• جمعية نساء من اجل القدس
• جمعية الثقافة والتعليم الارثوذكسية
• مركز دراسات القدس