- الأهالي - www.hashd-ahali.org.jo -

معدلات تضخم ضعيفة في سنة ٢٠١٩!!

اعداد احمد النمري
بيانات ومعدلات وردت في التقرير الشهري الاخير لدائرة الاحصاءات العامة اظهرت محدودية واضحة في ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك (التضخم / الغلاء) ومن (١٢٥،٠٩) نقطة متحققة خلال شهر تشرين الاول من سنة ٢٠١٨ الى (١٢٥،٢٧) نقطة متحققة خلال الشهر المقابل (ت١) من العام سنة ٢٠١٩، وبنسبة ارتفاع ضعيفة بحدود (٠،١٪) واحد بالعشرة في الماية.
من جهة اخرى ارتفع الرقم القياسي لاسعار المستهلك بنسبة «٠،٣٪» خلال الاشهر العشرة الاولى من سنة ٢٠١٩ بالمقارنة بالنسبة المتحققة في نفس الفترة من سنة ٢٠١٨.
ساهم في هذا الارتفاع المحدود مجموعة الايجارات بمقدار (٠،٤٢) نقطة مئوية (خلافا بتوقعات سابقة سجلته في الجانب السلبية) ، فيما ساهمت مجموعة الخضار والبقول الجافة بمقدار (٠،١٩) نقطة مئوية، والتعليم بمقدار (٠،١٠) نقطة مئوية.
في المقابل ساهمت مجموعات سلعية اخرى في تخفيض نسبة التضخم، ومنها اسعار مجوعة النقل بمقدار (٠،٢٢) نقطة مئوية وعلى سبيل المثال.
الهبوط الواضح لمعدلات التضخم (الغلاء) سواء على المستوى الشهري او الاحتساب السنوي، قد يساهم في تمكين المواطنين المستهلكين من الحصول على نفس السلع والخدمات باسعار اقل ومنتجات اكثر بدون ان ننسى ان التضخم المفرط في تدنيه ليس مطلوبا او مستهدفا اذ يكون سببه الرئيس حالة تباطؤ او انكماش قائم في الاقتصاد ويكون التحرك المطلوب هنا التركيز على تحقيق نمو حقيقي ومتوازن ومولد للتوظيف.
قطاع الاثاث في اوضاع صعبة
في لقاء صحفي عقد في مقر غرفة تجارة الاردن تحدث عضوها السيد ماهر يوسف عن المشاكل والمعيقات التي أحاطت ولا تزال تحيط بقطاع الاثاث في الاردن، سواء الذي يتم تصنيعه محليا او ذاك الذي يتم استيراده ، والتي كان من اهم تداعياتها ضعف شديد في المبيعات التي ساهمت في اغلاق ما يقارب (١١٠٠) شركة ومتجر اثاث من اصل (١١٦٠٠) كانت تستخدم حوالي (٥٠٠٠) خمسة الاف عامل.
عضو مجلس ادارة غرفة تجارة الاردن، اكد اثناء اللقاء على اكثر من سبب رئيس لهذا التدهور في هذا القطاع الهام، ومنها ثقل وعدم عدالة بنود قانون المالكين والمستأجرين في النص كما في التطبيق، وارتفاع تكلفة الكهرباء المستخدمة، والى ارتفاع كبير في معدلات الرسوم والضرائب المفروضة، ومنها ضريبة المبيعات والتي تصل في مجموعها الى حوالي (٦٢٪)، واخيرا الزام بعض شركات الاثاث تعيين مستشار قانوني للشركات رغم عدم الحاجة الملحة لذلك، لتكون المحصلة تكلفة عالية ثقيلة تنعكس باكثر من طريقة على اسعار عالية تتجاوز القدرات الشرائية لغالبية المشترين من اصحاب الدخول المتدنية والمتوسطة.
تسريحات عاملين في الابيض
مصادر عمالية واخرى صحفية وحكومية تحدثت عن قيام ادارة شركة «الابيض للاسمدة والكيماويات» االكائن وضعها قرب الطريق الصحراوي، بانهاء او بالاستغناء عن خدمات حوالي (٢٥٠) من العاملين لديها مرة واحدة.
ورغم ان مدير تفتيش عمل الكرك اكد بان الوزارة في صورة الوضع، وبانها سترسل فريقا من قبلها لمقر الشركة بعمان لبحث ومناقشة الاجراء المستغرب الذي اتخذته الشركة بالاستغناء عن عاملين بالجملة، ولمحاولة التوصل الى حل توفيقي يتضمن اعادة المستغنى عنهم الى مواقع عملهم خاصة عندما يندرج قرار الاستغناء تحت عنوان «الفصل التعسفي» وتعارضه مع نصول قانونية واضحة في قانون العمل، الى جانب الكلفة الثقيلة لاعمال الانتاج والتصنيع لمنتجات الشركة الناجمة عن وجود المصنع في منطقة الابيض فيما الادارة تتواجد في عمان العاصمة!!
اسعار الفائدة المتدنية
مؤشر لتباطؤ اقتصاديات رأسمالية
مع وبعد انفجار الازمة المالية العالمية في سنة ٢٠٠٨ لتطال اكبر الاقتصاديات الرأسمالية الكبرى، اقتصاد الولايات المتحدة كما في اقتصاديات اوروبية، وفي بريطانيا، تبنت هذه الرأسماليات وطبقت، وضمن خيارات ومسارات اخرى ليبرالية، منهجا اقتصاديا ونقديا بعنوان «التيسير النقدي» الذي يتكون من محورين رئيسيين، اولهما اجراء تخفيض غير مسبوق في اسعار الفائدة المتدنية التي اقتربت من الصفر (او حتى فائدة سلبية على الودائع) الى جانب قيام البنوك المركزية بشراء سندات الشركات واصولها.
ومع ذلك ورغم ذلك لم يتم حتى الآن الخروج الواضح من عنق زجاجة حالة التباطؤ الاقتصادي، او حتى تخفيض التباطؤ بدرجة مقبولة ليستمر في موازاة ذلك اللجوء الى نهج التيسير النقدي حتى الآن، وغالبا لفترة زمنية مقبلة.
بنك الاحتياط الفيدرالي
في نهاية شهر كانون الثاني سنة ٢٠٢٠ قرر الفيدرالي الاميركي تثبيت سعر الفائدة الاساسي عند (١،٧٥٪) تخوفا منه من اشتداد التباطؤ في وقت لاحق.
البنك المركزي الاوروبي
وبدوره قرر المركزي الاوروبي ابقاء سعر الفائدة الاساسي بدون تغيير عند مستواه المنخفض الحالي البالغ (٠،٥٠٪)، ولم يستبعد البنك مزيدا من التخفيض في وقت لاحق ، كما ارفق قرار بتثبيت سعر الفائدة بتعهد واضح يتضمن استمراره بشراء سندات بمبلغ (٢٠) مليار يورو شهريا، مع العمل على ان لا يتخطى التضخم سقف (٢٪) على المستوى الاوروبي.
وفي بريطانيا
البنك المركزي البريطاني لم يعلن بعد اي قرار له بشأن سعر الفائدة الاساس حتى الآن علما بأن السعر الحالي المطبق بالغ الانخفاض وبحدود (٠،٥٠٪)، ويبدو ان تأخر المركزي البريطاني عن اتخاذ اي قرار جديد بشأن الفائدة يرجع الى حالة الترقب والانتظار لما يمكن ان يترتب من اهتزازات ومتغيرات في وقائع ومسارات الاقتصاد البريطاني بعد البدءء بتنفيذ خروج بريطانا من عضوية المجموعة الاوروبية، وطبيعة وماهية العلاقات التي ستكون بين الجانبين لاحقا.
وتوجه بريطاني لتسريح (٤٥٠) اذاعيا!!
المديرة العامة لدار الاذاعة البريطانية (BBC) اعلنت عن توجه يصل الى مرتبة القرار لاجراء اعادة هيكلة لاقسام التحرير في الاذاعة بهدف شطب وظائف تحريرية، ومن ثم تسريح تدريجي لما يقارب (٤٥٠) موظف، وفيما عزت المديرة هذاالتوجه الى ضرورة التمشي مع المتغيرات التكنولوجية الواسعة وبروز قنوات اعلامية جديدة منافسة في موازاتها، فإن التسريح يأتي في معظمه نتاج نهج رأسمالي لا يتردد في تحميل العمالة ثقل ازماته وفوضاه وتناقضاته.