- الأهالي - www.hashd-ahali.org.jo -

هل ستقع حرب جديدة؟؟

يا له من سؤال، يتجاهل عن سابق عمد واصرار الواقع القائم في منطقتنا العربية، ذلك ان السؤال الأدق هو:
هل ان الحرب لم تقع بعد؟ وما هو مصير الحروب «الشغالة»، والمتحركة بحرية في وطننا العربي الكبير منذ ثلاثة عقود من الزمان، وقبلها جميعا الحرب الاستعمارية الاحتلالية على ارض فلسطين؟..
الحروب في وطننا العربي قائمة ومشتعلة ومتواصلة، في الوقت الذي تشغل النخب السياسية نفسها بسؤال : هل ستقع حرب جديدة بين ايران والولايات المتحدة؟؟
ماذا نسمي ما وقع في العراق الشقيق منذ عام ١٩٩٠م والعدوان الامريكي المتكرر عليه ثم حصاره ثم احتلاله عام ٢٠٠٣ حيث نشهد الآن الارتدادات الزلزالية لهذا الاحتلال؟؟
وماذا نسمي الحروب المتتالية التي أطاحت بمقومات دول عربية شقيقة في ليبيا واليمن ولا تزال مستعرة حتى يومنا؟
وماذا نقول عن حرب الثماني سنوات والارهاب الدولي المنظم على ارض سوريا الشقيقة، والتي فرضت معادلات اقليمية ودولية جديدة في منطقتنا؟
وكيف لنا ان نتجاهل الحرب الاحتلالية على ارض فلسطين والتي لم تتوقف منذ عام النكبة القومية والوطنية الكبرى عام ١٩٤٨ حيث نشهد الآن، اشد فصولها مرارة تلك التي حملتها صفقة القرن على يد التحالف الامريكي الصهيوني لتصفية الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني؟؟
فهل نستسلم لكل هذه الحروب المشتعلة ونعتبرها امرا واقعا وانتهى الامر؟
ما دمنا نفتقد الى وجود المشروع العربي النهضوي القائم على مقاومة اطماع الغزاة التي تنهش بلداننا وخيراتنا من كل حدب وصوب، فإننا لا محالة مستسلمون للواقع الذي صنعته الدول الاستعمارية ومشاريعها في المنطقة…
لم يكن ممكنا ان تتمدد الحروب وتزداد مساحتها على ارض الوطن العربي الكبير لو كانت هناك مقاومة جادة للاطماع الاستعمارية، بل مقاومة شاملة توظف فيها جميع الطاقات البشرية والامكانات والثروات الهائلة لصد هذه الحروب المتكررة والتي اصبح عنوانها: حروبا تتصارع فيها الدول والاقاليم على المغانم بالتحالف مع قوى سياسية محلية… دون ان تتورع هذه القوى عن استخدام كل اشكال الابتزاز الاقتصادي والارهاب المسلح والتهديد بالحصار بكل اشكاله…
صفقة القرن التي نفذت معظم فصولها على الارض، سيعلن اصحابها عن شقها السياسي قريبا جدا … هذه هي الحرب السياسية الوطنية والقومية التي تتهدد منطقتنا العربية الآن، نعتقد ان ليس لدينا وقت لترف السؤال عن حروب اخرى في الاقليم خصوصا وان اطرافها تعرف كيف تتجنبها من اجل خوض حروب اكثر اهمية على جبهات الغاز والبترول والمياه…