- الأهالي - www.hashd-ahali.org.jo -

بيان صادر عن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية في ذكرى معركة الكرامة “21 آذار”

الاهالي – تمر الذكرى الخمسون لمعركة الكرامة الخالدة التي سطر فيها الجيش العربي الاردني والمقاومة العربية الفلسطينية ملحمة أسطورية ضد عدوان جيش الإحتلال الصهيوني والتي شكلت مرحلة تاريخية هامة في الصراع القومي مع هذا العدو لتبقى شواهد حيه لقدره الأمة على النهوض ورسم تاريخها بصورته المشرفة.
لقد أكدت معركة الكرامة ان استعادة الارض المغتصبة والحقوق الوطنية المشروعة للشعب العربي الفلسطيني لا تكون إلا بالمقاومة وبكل أشكالها ووحدة القوى الوطنية والقومية ضد الاحتلال في المعركة المستمرة منذ ما يقارب السبعة عقود من الزمن بين المشروعين: الصهيوني الاحلالي الإستيطاني والاًستعماري والعربي التحرري.
وتؤكد احزاب الائتلاف في هذا السياق أن استمرار الرهان على الادارة الامريكية وما يسمى بالمفاوضات الثنائية العبثية مع العدو الصهيوني, ادى ويؤدي إلى المسّ بالمصالح الوطنية المشروعة للشعب العربي الفلسطيني وإجهاض حقوقه في العودة وتقرير المصير وإقامة دولته المستقلة.
إن هذه المناسبة الوطنية تؤكد على ضرورة اعادة اللحمة الوطنية الفلسطينية، وإنهاء حالة الانقسام التي لا يستفيد منها الا العدو الصهيوني والتي يستثمرها بهدف تحقيق أهدافه العدوانية والاستمرار في سياسة الاستيطان على الأرض الفلسطينية.
في هذه المناسبة الوطنية والتاريخية التي شهدت على تلاحم مصالح الشعب العربي في الاردن وفلسطين ضد الاحتلال الصهيوني العنصري, نود أن نؤكد على رفضنا للامعان في التطبيع الرسمي مع هذا العدو وبخاصة عقد اتفاقية الغاز المشؤومة.
إن معاهدة وادي عربة التي رفضها الشعب الاردني هي التي أسست لهذا التطبيع, وهي التي ادت إلى هذا الخراب الاقتصادي والسياسي والاضرار بالمصالح الوطنية والسيادية الاردنية.
لتكن هذه المناسبة تأكيداً على التلاحم الكفاحي والمصيري بين الشعب العربي الأردني والفلسطيني في مواجهة مشاريع التصفية للقضية الوطنية الفلسطينية والنيل من السيادة الوطنية الاردنية.
وإن حماية وصون الوحدة الوطنية الأردنية وتعميقها ضرورة ملحة وهامة لمواجهة خطر الارهاب التكفيري الذي تتعرض له المنطقة بما فيها بلدنا الأردن.