- الأهالي - www.hashd-ahali.org.jo -

تصريح صحفي صادر عن حزب الشعب الديمقراطي الاردني ” حشد “

الاهالي – ادان حزب الشعب الديمقراطي الاردني “حشد” في تصريح صادر عنه اليوم الجريمة النكراء التي اقدم عليها احد موظفي ما سمي “بسفارة العدو الصهيوني” في عمان وراح ضحيتها مواطنين اردنيين ابرياء فيما يلي نصه :
“الجريمة النكراء التي ارتكبها أحد موظفي ما يُسمىّ ( بسفارة ) دولة الاحتلال بحق مواطنين اردنيين أبرياء, يجب أن لا تمر دون حساب ودون اعادة الاعتبار للسيادة الوطنية الاردنية.
فالاعتداء الذي راح ضحيته شابان اردنيان, يشكل انتهاكاً فاضحا للسيادة الوطنية الأردنية واستهتاراً بحياة مواطنينا وهو فعل جرمي لا يرتكبه إلا عنصريون قتلة تدربوا في جيش الاحتلال الصهيوني.
واذ يستنكر حزبنا الجريمة البشعة, ووفاء لكل الشهداء الاردنيين الذين قضوا في مقارعة المشروع الصهيوني التوسعي, فأننا نطالب الحكومة الاردنية باتخاذ كل الاجراءات التي تعيد الاعتبار للسيادة الوطنية الاردنية. بما فيها محاسبة القتلة واغلاق سفارة العدو وكل ما يتوجب عمله حسب القوانين الاردنية النافذة.
نتقدم بالتعازي الحارة لأهالي وعائلات الشهيدين الذين قضيا غدراً وظلماً.. ونؤكد في هذا الوقت السياسي العصيب, بأن مقاومة الاحتلال واجب وطني وقومي مفروض على جميع البلدان العربية, التي يستهدفها المشروع الصهيوني الاحلالي.

المكتب السياسي
لحزب الشعب الديمقراطي الاردني ” حشد ”
25/7/2017″