- الأهالي - www.hashd-ahali.org.jo -

الحكومة المعدلة تحت ظلال الموالاة النيابية اليوم

الاهالي – لم تجد وكالات الانباء العالمية الموجودة في الاردن، معلومات تنشرها حول التعديل الوزاري الذي وقع امس، سوى عنوان واحد “تعديل غير مبرر”، وقالت: لم يصدر عن رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور او الناطق الرسمي اي تبرير لهذا التعديل.

وتدخل الحكومة المعدلة صباح اليوم قبة مجلس الأمة لحضور جلستين تشريعية ورقابية دعا اليهما رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، وهي بعيدة عن أي التزامات بالبحث عن ثقة نيابية، كون التعديل لا يحتاج دستوريا الى بيان ثقة تقدمه الحكومة لممثلي الشعب.

وايا تكن تفاصيل الجلستين الصباحية والمسائية اليوم، فان رئيس الوزراء د. عبد الله النسور انتظر مطولا لإتمام تعديل حكومته الذي أجله مرتين على الأقل ريثما يجتاز باطمئنان اختبار الموازنة الذي تضمن مباركة قرار حكومته رفع اسعار الكهرباء 7.5 % وبلغة أخرى تخفيض رفع اسعار الكهرباء من 15 % الى 7.5 %.

التعديل الذي سيقود الوزراء الجدد الى قبة مجلس الأمة صباح اليوم الثلاثاء لن يضيف جديدا الى قوة الحكومة أمام البرلمان، كما انه لن يغير تماما في توجهات مراكز القوى النيابية تجاه الحكومة لأن جغرافيا مراكز القوى قد استقرت في مواجهة حكومة د. النسور سواء في طاقمها الوزاري السابق، أو في طاقمها الوزاري الجديد المعدل.

وفي المعطيات فان التعديل الحكومي الذي جرت كامل تفاصيله البروتوكولية والدستورية أمس ظهر وكأنه جائزة جيدة تحصل الحكومة عليها بعد أن اجتازت اختبار الموازنة.

وصدرت الإرادة الملكية السامية، امس، بالموافقة على إجراء التعديل الذي شمل تعيين الدكتور محمد الذنيبات نائبا لرئيس الوزراء وزيرا للتربية والتعليم. وناصر جودة نائبا لرئيس الوزراء وزيرا للخارجية وشؤون المغتربين. وعماد نجيب فاخوري وزيرا للتخطيط والتعاون الدولي. ونايف حميدي الفايز وزيرا للسياحة والآثار.

والدكتور نضال القطامين وزيرا للعمل. والدكتور إبراهيم سيف وزيرا للطاقة والثروة المعدنية. ومها عبدالرحيم علي وزيرة للصناعة والتجارة والتموين. والدكتور لبيب خضرا وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي. ومجد شويكة وزيرا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وقد أدى الوزراء الجدد اليمين الدستورية أمام جلالة الملك في قصر الحسينية أمس، بحضور الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية، والمبعوث الشخصي لجلالته، والأمير طلال بن محمد، والأمير رعد بن زيد، كبير الأمناء، ورئيس الوزراء، ورئيس الديوان الملكي الدكتور فايز الطراونة، ومستشار جلالة الملك للشؤون العسكرية، رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل الزبن، ومستشار جلالة الملك لشؤون الأمن القومي، مدير المخابرات العامة الفريق أول فيصل الشوبكي، ومستشار جلالة الملك علي الفزاع، ومستشار جلالة الملك لشؤون العشائر الشريف فواز زبن عبدالله، ومستشار جلالة الملك، مقرر مجلس السياسات الوطني عبدالله وريكات، وأمين عام الديوان الملكي الهاشمي يوسف العيسوي.